الإثنين 23 / مايو / 2022

الصحة بغزة: دخلنا بالفعل بالموجة الثانية لكورونا والفترة المقبلة ربما تشهد مزيداً من الإجراءات المشددة

الصحة بغزة: دخلنا بالفعل بالموجة الثانية لكورونا والفترة المقبلة ربما تشهد مزيداً من الإجراءات المشددة
الصحة بغزة: دخلنا بالفعل بالموجة الثانية لكورونا والفترة المقبلة ربما تشهد مزيداً من الإجراءات المشددة

قال د. أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة، بغزة، اليوم الاثنين : إن قطاع غزة، كان قد قطع شوطاً كبيراً في انخفاض حدة الإصابات، حيث كانت النسبة تصل إلى معدل 2 إلى 3% من حجم العينات التي يتم فحصها.

وأضاف في تصريح إذاعي، حول تزايد أعداد الإصابات بفيروس (كورونا)، أنه مع بداية شهر آذار/ مارس، كان هناك تذبذب في المنحنى الوبائي، لاسيما الأيام الثلاثة الأخيرة خاصةً الحالات التي تحتاج إلى رعاية طبية.

وشدد على أن هذه مؤشرات، تنذر بحالة الخطر، وقد دخلت غزة فعلاً في موجة ثانية جديدة من الوباء، مستدركاً: “ارتفاع الأرقام لم يشكل خطورة على القطاع الصحي، حيث لازال في إطار المنظومة الصحية والمتابعة الميدانية”.

وأكد القدرة، بغزة، بأن الأمر يحتاج إلى مزيدٍ من الاهتمام بإجراءات السلامة والوقاية، حتى نصل إلى بر الأمان خلال الأيام المقبلة.

وقال: “لمسنا أن هناك تراجعاً في قطاع غزة من الالتزام بإجراءات الوقاية، كتوجه المواطنين إلى بيوت العزاء والأفراح والأسواق، وهذا ما زاد من نسبة الإصابة بالمرض”.

وتابع القدرة: “نحن أمام فرصة إعطاء التطعيم لكبار السن والمرضى، ما سيخفض حجم الإصابات بالمرض، لاسيما وأن أعداد الوفيات والإصابات من كبار السن”.

وأكد أن عدد المُطعمين من لقاح (كورونا) وصل إلى 11700 في قطاع غزة من المواطنين، سواءً من الكوادر الطبية أو المرضى أو المواطنين.

ودعا القدرة من يفوق عمره عن (60 عاماً) التوجه إلى مراكز التطعيم؛ لتلقي اللقاح مباشرة.

وشدد على أن الفترة المقبلة، ربما تشهد مزيداً من الإجراءات المشددة، سواءً على المعابر أو داخل المجتمع.

شارك هذا المقال :

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on email
Email
Share on tumblr
Tumblr
Share on reddit
Reddit
Share on linkedin
LinkedIn

زوارنا يتصفحون الآن