السبت 01 / أكتوبر / 2022

بحث إطلاق اسم “ميدان الصحافة” على أحد مفترقات مدينة غزة

بحث إطلاق اسم
بحث إطلاق اسم "ميدان الصحافة" على أحد مفترقات مدينة غزة

قال منتدى الإعلاميين الفلسطينيين إنه بحث آفاق التعاون المشترك مع بلدية غزة، لاسيما إمكانية إطلاق اسم ميدان الصحافة على أحد مفترقات مدينة غزة؛ تقديرًا لجهود الصحفيين ووفاء لأرواح شهداء الصحافة في مختلف محطات المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي.

وذكر المنتدى، في بيان وصل صحيفة (الوطن اليوم)، أن وفده الذي زار البلدية ضم رئيس مجلس الإدارة خضر الجمالي وأمين السر هبة سكيك وعضوي مجلس الإدارة حسني مهنا ونبيل سنونو ومدير المنتدى محمد ياسين وعضو الجمعية العمومية غسان الشامي، وكان في استقباله رئيس بلدية غزة رشدي السراج وعضو المجلس البلدي بدر صبرة.

وبيّن أن الجمالي عبر عن تقديره لجهود بلدية غزة خلال فترة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، مشيرًا لمبادرتها بإصلاح الطرق على وجه السرعة لتخفيف آثار العدوان على المواطنين وتسهيل حركتهم المرورية وحركة مركبات الإسعاف والطوارئ، مشيداً بحملة “حنعمرها” التي أطلقتها البلدية مؤخرًا.

وأضاف بأن الجمالي طالب خلال اللقاء بلدية غزة بإطلاق اسم “ميدان الصحافة” على أحد مفترقات مدينة غزة؛ تقديرًا لجهود فرسان الإعلام الفلسطيني، وتعبيرًا عن الوفاء لأرواح شهداء الصحافة، مشيرًا إلى أنه ” لا تكادا تخلو محطة من محطات المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي من شهداء وجرحى من الصحفيين”، ومؤكدًا تعمد قوات الاحتلال استهداف الصحفيين لحجب الرواية الفلسطينية.

بدوره، رحب السراج بوفد منتدى الإعلاميين، معربًا عن تقديره العالي لجهود فرسان الإعلام الفلسطيني، ومؤكدًا جاهزية البلدية للتعاون في مختلف المجالات، داعيًا إلى الإسهام بدعم وإنجاح حملة “حنعمرها” وغيرها من الحملات التي تسعى البلدية لإطلاقها في إطار جهودها لخدمة المواطنين وتجاوز آثار العدوان الإسرائيلي على غزة.

ولفت البيان إلى أنه جرى خلال الزيارة بحث عدة مقترحات للتعاون المثمر بين الطرفين.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن