Friday, December 6, 2019
اخر المستجدات

بعد خلافهما المستجد مصالحة بين عاصي الحلاني ومعين شريف.. وهذه نصيحتنا


| طباعة | خ+ | خ-

يبدو ان غيمة الصيف التي مرت وعكرت صفو العلاقة التي تجمع بين الفنان معين شريف والفنان عاصي الحلاني قد مرت بسلام وذلك بعدما تمت المصالحة بين “شريف” و “الحلاني” بحضور بعض الشخصيات والوجوه المعروفة.

وعلى ما يبدو ان كل الخلافات التي يمر بها لبنان والوضع المزري الذي وصلنا اليه والنفايات التي تملأ الشوارع والمظاهرات التي تعم طرقات بيروت والامن غير المستقر والخ وآخرها عاصفة رملية انهكت الشعب وحصدت 4 قتلى واكثر من 700 جريح لغاية الآن. كل هذه الامور التي وضعت لبنان على “كف عفريت”، كشف “منجد” شقيق معين شريف على صفحته الخاصة على موقع فايسبوك عن انتهاء الخلاف الذي نشب بين الفنانين وتمت المصالحة وقام بنشر صورة من اجواء اللقاء وعلق على الصورة قائلاً:
“وعادوا بنعمة الله إخواناً، ببادرة طيبة من الاصدقاء الاستاذ فايز شكر، والاستاذ المحامي اشرف الموسوي، وبحضور الصديق الاعلامي سالم زهران، وجمع من الاحبة الاصدقاء، زالت غيمة الصيف التي عكرت صفو العلاقة الطيبة التي كانت تجمع بين أخي معين شريف والفنان عاصي الحلاني، مجدداً اوجه شكري للجميع اهلي واقاربي و اصدقائي و الجمهور الطيب الكريم، نزف لكم هذا الخبر السعيد وسوف نستتبعه بأخبار أخرى سارة، وبارك الله بكم جميعاً وبالقلوب الطيبة.

نذكر ان قصة الخلاف المستجد بين الحلاني وشريف تعود إلى خلاف بين معين وشمس الغنية اللبنانية نجوى كرم بعد الانتقادات التي وجهها لها على خلفية أغنيتها الأخيرة “بوسة قبل النوم”.وسعى الحلاني إلى دعم كرم فغرّد قائلاً: “أسفه السفهاء المتبجح بفحش الكلام. وأشد القلوب غلاً قلب الحقود؟ نجوى الغالية يا جبل ما يهزك ريح وهيك ناس الأفضل ما نرد عليهم”. وهذا ما دفع بمنجد شريف شقيق معين شريف على تهديد الحلاني.

وبعد مصالحة شريف والحلاني هل يتدخل فاعلو الخير لتقريب وجهات النظر بين نجوى كرم ومعين شريف ونشهد قريباً مصالحة بينهما؟

وان امعنا النظر في هذا الخلاف وخلافات الفنانين الاخرين نجد ان معظم خلافاتهم كان يمكن الاستغناء عنها وهي في معظم الاحيان نتيجة تصاريح عشوائية وردات فعل او ردود عليها عنيفة ونحن لا نعتبرها الا محاولات فاشلة للفت انتباه الاعلام. وهذه المحاولات عادة ما يقوم بها من حاد عنهم الضوء فيحاولون تسليطه اليهم من جديد، فيختارون نجما ساطعا يوجهون سهامهم اليه. ولكننا ننصح بعض فنانينا ان يتفرغوا اكثر لاعمالهم وللحفاظ على مكانتهم على الخارطة الفنية فإحداث البلبة بين الحين والاخر قد يشغل الاعلام والفضوليين ولكنه طبعا لن يضيف الى قيمتهم الفنية شيئا.