Sunday, September 22, 2019
اخر المستجدات

تشييع جثمان الشهيد محمد مبارك في مخيم الجلزون‎


| طباعة | خ+ | خ-

شيعت جماهير غفيرة عصر اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد محمد محمود مبارك (20) عاماً، إلى مثواه الأخير في مخيم الجلزون شمالي رام الله.

وانطلق موكب التشييع من مستشفى رام الله الحكومي صوب مخيم الجلزون، حيث أطلق الملثمون الرصاص في الهواء لدى مواراة جثمان الشهيد الثرى في مقبرة المخيم.

وقال رئيس لجنة خدمات مخيم الجلزون، ووالد الشهيد، محمود مبارك إن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص على نجله بدون أي سبب، وتركته ينزف حتى فارق الحياة، في جريمة جديدة.

وكذب مبارك رواية سلطات الاحتلال التي ادعت أن نجله كان يحمل سلاحاً ويريد إطلاق الرصاص على برج المراقبة القريب من قرية عين سينيا، مؤكداً أن نجله يبدأ عمله الساعة السادسة صباحاً، وهو يعمل يوميا في ذات المكان، وإن أراد أن يطلق النار على الجنود فهل سيفعل ذلك من منتصف الشارع وعلى بعد أمتار قليلة من برج المراقبة.