Thursday, October 29, 2020
اخر المستجدات

تيم سبيكتور: سيلان الأنف ليس دليلا على إصابة الأطفال بفيروس كورونا


تيم سبيكتور: سيلان الأنف ليس دليلا على إصابة الأطفال بفيروس كورونا

| طباعة | خ+ | خ-

وكالات – الوطن اليوم

أكد البروفيسور تيم سبيكتور، أن معاناة طفلك من سيلان الأنف المصاحب للحرارة للعطس والاحتقان لا يعني أنه مصاب بفيروس كورونا.

وأشار سبيكتور أن الصداع الحاد، والتعب، والإعياء هي أبرز أعراض الإصابة بالمرض، وقال : ” نلاحظ الآن أن غالبية الأشخاص في الوقت الحاضر يشعرون بالقلق من اقتراب موسم الانفلونزا بالتزامن مع كورونا، وخاصة بسبب تشابه الأعراض بين المرضين”.

وتابع : ” إذا كنت تعاني من سيلان الأنف، والسعال، والاحتقان، فهذا يعني غالبا أنك غير مصاب بكورونا”.

وطالب سبيكتور الأهالي بعدم زيادة العبء على الطواقم الطبي وإجراء فحوصات كوفيد-19 لأطفالهم، لأن هذه الأعراض تعني أنها مجرد نزلة برد.

يأتي هذا بعد أن وجدت دراسة سابقة بأن فقدان الشهية لدى الأطفال أحد الأعراض الحاسمة لإصابتهم بفيروس كورونا.

وكان قد عاد الأطفال إلى اللقاء والاجتماع مع أصدقائهم مع عودة الدوام المدرسي بداية الأسبوع المقبل، لذا يجب على الأهالي البقاء يقظيين ومراقبة أعراض الإصابة بفيروس كورونا على أطفالهم.

وكشف العلماء عن عدد من الأعراض التي يجب مراقبتها لاكتشاف إصابة الطفل بكورونا في وقت مبكر، وهي

– إرتفاع درجة الحرارة بصورة كبيرة

– الإصابة بنوبات السعال الجاف والمستمر لعدة ساعات

-فقدان أو ضعف حواس الشم والتذوق

– صعوبة في التنفس

– آلام المفاصل

-التعب والإعياء

– آلام المعدة والإسهال

ولا يزال العلماء يحاولون فهم ودراسة هذا المرض، خاصة بعد تسجيل إصابة عدد من الأطفال بفيروس كوفيد-19.