Saturday, December 7, 2019
اخر المستجدات

“داعش” يهاجم مرسي وهنية وأردوغان ويصفهم بـ “الإخوان المرتدون”


| طباعة | خ+ | خ-

وكالات / أبرز تنظيم “داعش” عبر عدده الجديد من مجلة “دابق” الناطقة بالإنجليزية، هجومه الحاد على جماعة الإخوان المسلمين.

ووضع التنظيم صورة الرئيس المصري السابق محمد مرسي، أثناء اقتراعه في الانتخابات، كصورة غلاف للمجلة، وعلّق عليها: “الإخوان المرتدون”.

وأطلقت “دابق” وصف “السرطان المدمّر” على جماعة الإخوان المسلمين، قائلة إنها “نشرت الردة في جميع البلدان التي نشطت فيها”.

وأوضحت “دابق” أن الجماعة التي انطلقت من مصر، وصولا إلى سوريا والعراق، وصلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وإلى دول غربية يحكمها “الطواغيت”، وبدأت بنشر أفكارها “المرتدة عن الإسلام”.

ووفقا لـ”دابق”، فإن “دين الإخوان المسلمين خليط بين العلمانية، والديمقراطية، والاشتراكية، والوثنية، وهو ما أوصلها إلى التحالف مع الصليبيين والطواغيت ضد الموحدين”.

ونشرت “دابق” صورة لنائب رئيس المكتب السياسي في حركة حماس، إسماعيل هنية، أثناء لقاء جمعه بالمرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي، قائلة إن “الإخوان والرافضة واحد”.

ونشرت المجلة صورة جمعت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بالرئيس الإسرائيلي السابق موشيه كاتساف، في إشارة إلى أن “تركيا عميلة للصهاينة”، وفقا للتنظيم.

ودعت المجلة جميع المنتسبين إلى جماعة الإخوان المسلمين، للبراءة منها، والالتحاق بصفوف تنظيم الدولة، قائلة إن “الجماعة أشركت بالله عبر الأفكار التي تتبناها”.