السبت 08 / مايو / 2021

سفير الإمارات لدى إسرائيل: أبوظبي تتخطى كل ما هو ممكن لتحقيق السلام الدائم

سفير الإمارات لدى إسرائيل: أبوظبي تتخطى كل ما هو ممكن لتحقيق السلام الدائم
سفير الإمارات لدى إسرائيل: أبوظبي تتخطى كل ما هو ممكن لتحقيق السلام الدائم

استضافت أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية في مقرها بأبوظبي مؤخراً، محمد آل خاجة سفير دولة الإمارات لدى دولة الاحتلال الإسرائيلي في جلسة نقاشية تفاعلية، سلطت الضوء على أهمية العلاقات الثنائية، فضلاً عن استعراض المسؤوليات الدبلوماسية التي يتولاها باعتباره أول سفير لدولة الإمارات لدى إسرائيل.

وكان محمد آل خاجة قد أدى القسم كسفير لدولة الإمارات أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، ليصبح بذلك أول سفير لدولة الإمارات لدى إسرائيل وذلك عقب توقيع الاتفاق الابراهيمي للسلام بين البلدين.

كم سيصل حجم التجارة بين الإمارات وإسرائيل في أول عام بعد التطبيع؟

وناقشت الجلسة التي نظمت في حرم الأكاديمية أبرز المحطات التي شهدتها المسيرة العملية للسفير الاماراتي، والتي تنوعت بين العمل في قطاع الأعمال والعمل الدبلوماسي، حيث شغل في العام 2010 منصب مدير مكتب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسبق له العمل في عدة مناصب في قطاعات إدارة الطاقة، والأمن الدولي، وإدارة المشتريات والإنتاج، فضلاً عن العمل في مجال البحوث وتطوير الأعمال.

كما السفير شارك طلبة الأكاديمية من دبلوماسيي المستقبل خلال الجلسة ما يحمله من رؤى ووجهات نظر حول العمل الدبلوماسي، كما تطرق إلى مهامه الحالية كسفير للدولة لدى إسرائيل، وفي الوقت الذي أكد فيه حجم المسؤولية الكبيرة التي يتولاها، فقد عبر سعادته أيضاً عن نظرته الإيجابية للفرص المتاحة لتطوير مجالات التعاون بين البلدين.

ترشيح محمد بن زايد ونتنياهو لجائزة نوبل للسلام

وخلال الجلسة، أعرب السفير عن تفاؤله بدوره الجديد وشغفه الكبير في مجال العمل الدبلوماسي، وقال: “أدرك أنه لشرف عظيم أن أكون محل ثقة القيادة الرشيدة ليتم اختياري لهذا المنصب التاريخي، الذي سيمكّنني من حمل ما تعتمده دولة الإمارات من قيم السلام والتعايش والتسامح كجزء من مرحلة جديدة من التعاون في المنطقة”.

واختتم بالقول: “دولة الإمارات ليست مقيدة بالتحديات، بل تتخطى ما هو ممكن لتحقيق السلام الدائم. تعد الدبلوماسية إحدى أبرز أدوات مجتمعنا الحديث والتي تسهم في إيصال قيم دولة الإمارات إلى العالم، وأنا واثق من أن طلبة أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية سيكون لديهم القدرة على تحقيق أثر إيجابي في مسيرة التقدم الاجتماعي والاقتصادي والأمني لما فيه الخير للجميع. وبلا أدنى شك، سيعملون على مواصلة خدمة بلادهم بكل جدارة”.

الشرطة الإسرائيلية والإماراتية تتبادلان ملحقين للجهازين

وأدار الجلسة برناردينو ليون، المدير العام لأكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية، الذي أكد في كلمته الترحيبية أهمية المهمة الدبلوماسية التي يتولاها سعادة السفير آل خاجة، حيث قال: “بصفته أول سفير لدولة الإمارات لدى إسرائيل، سيؤدي سعادته دوراً محورياً في توطيد العلاقات بين البلدين. وبالنيابة عن أسرة الأكاديمية، أتمنى لسعادته النجاح في هذه المهمة الفريدة وتحقيق تطلعات دولة الإمارات في هذا الشأن”.

وشدد ليون على التزام الأكاديمية بإبقاء طلبتها على تواصل مباشر مع أبرز الشخصيات الدبلوماسية محلياً وعالمياً، وقال: “تمثل استضافة الدبلوماسيين المرموقين في الأكاديمية واحدة من أبرز أولوياتنا، نظراً لما يستعرضوه من تجارب واقعية ورؤى ووجهات نظر متنوعة تكونت لديهم بفعل التجارب التي خاضوها خلال مسيرتهم المهنية، وتوفر مثل هذه النقاشات نافذة على المهام اليومية التي تشملها برامج الدبلوماسيين، الأمر الذي يجعل طلبتنا على مقربة من واقع هذه المهنة”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن