الجمعة 27 / مايو / 2022

صحيفة تكشف عن السبب الرئيسي لزيارة محمد دحلان المفاجئة إلى روسيا

صحيفة تكشف عن السبب الرئيسي لزيارة محمد دحلان المفاجئة إلى روسيا
صحيفة تكشف عن السبب الرئيسي لزيارة محمد دحلان المفاجئة إلى روسيا

كشفت صحيفة (الاخبار) اللبنانية، اليوم السبت، تفاصيل جديدة عن زيارة القيادي محمد دحلان رئيس التيار الإصلاحي في حركة “فتح” والوفد المرافق له إلى روسيا.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مقربة من دحلان، قولها، “زار وفد التيار الإصلاحي بقيادة محمد دحلان، موسكو الثلاثاء الماضي، حيث التقى وزير الخارجية سيرغي لافروف، وتباحث معه في عدد من القضايا، أبرزها المصالحة الفتحاوية التي بات دحلان يأمل في أن تحدث في وقت قريب، والوضع الفلسطيني الراهن ومآلاته بعد رحيل عباس”.

وأكدت المصادر أن الزيارة تحمل بُعداً أمنياً، مرتبطاً تحديداً بتواجد شركة “فاغنز” الروسية في منطقة شمال أفريقيا، وتحديداً دولة مالي، حيث يجري الحديث عن تبادل معلومات أمنية وعتاد عسكري.

• موقع إسرائيلي: هل محمد دحلان سبب معارضة أبومازن لاتفاق التهدئة في غزة ؟

ويأتي تحرك دحلان، في ضوء خشيته من قرب مغادرة عباس المشهد السياسي الفلسطيني، فيما لا تزال حظوظه هو متضائلة في وراثة “أبو مازن” في قيادة حركة فتح، نتيجة العداء الواضح له من أقوى رجال عباس، أي رئيس جهاز المخابرات ماجد فرج، وعضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” حسين الشيخ.

ومن هذا المنطلق، يُسرع دحلان الخُطى للعودة إلى الحركة، في ظل حديث عن قرب عقد مؤتمرها الثامن، وبدء التحضيرات له، عبر السعي لاستجلاب ضغط روسي، بجوار ضغط عربي، لإجراء مصالحة بين الرجُلين وترتيب أوراق “فتح”، قبل المؤتمر.

وكان أمين سر اللجنة المركزية للحركة جبريل الرجوب، أعلن تشكيل لجنة تحضيرية للمؤتمر الثامن المرتقب عقده في 21 آذار 2022، تتكون من 25 عضواً من اللجنة المركزية والمجلس الثوري والمجلس الاستشاري.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن