السبت 17 / أبريل / 2021

صحيفة قطرية: أبو مازن يواصل حربه على ناصر القدوة.. وهذا ما سيفعله لمنعه من الترشح للانتخابات

صحيفة قطرية: أبو مازن يواصل حربه على ناصر القدوة.. وهذا ما سيفعله لمنعه من الترشح للانتخابات
الدكتور ناصر القدوة

قالت صحيفة (العربي الجديد) القطرية، إن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (أبو مازن) يواصل حربه على القيادي في الحركة والمفصول منها الدكتور ناصر القدوة.

وبحسب الصحيفة، فإن أبو مازن أعطى إيعاز للبنوك بعدم التعامل معه بما يخص المؤسسة. إذ تستكمل هذه الحرب ضده لعرقلة تسجيل قائمته الانتخابية، والتضييق عليه، وصولاً إلى إجباره على مغادرة الأراضي الفلسطينية بشكل كامل، كما يتردد في كواليس الحركة.

ووفقاً للصحيفة فإن القدوة عراقيل من البنوك الفلسطينية بشأن فتح حساب لقائمته، لا سيما أن أي قائمة بحاجة لجمع 20 ألف دولار، حسب شروط لجنة الانتخابات، لتسجيلها.

وعلى الرغم من أن سلطة النقد أصدرت بياناً الأسبوع الماضي أوعزت فيه للبنوك بفتح حسابات للقوائم، إلا أن قائمة “الملتقى الوطني الديمقراطي” لم تستطع فتح حساب لها، إذ كان رد البنك بأنه يجب أن يكون هناك تعليمات من وزارة الداخلية حتى يستطيعوا فتح حساب للقائمة.

وتوضيحاً للموقف، نقلت الصحيفة على لسان القدوة، قوله، “التقينا برئيس لجنة الانتخابات الفلسطينية، حنا ناصر، والمسؤولة القانونية في اللجنة، التي أكدت أن هناك تعليمات للبنوك بأن أي شخص وكيل للقائمة بإمكانه أن يفتح حساب، بمعنى قائمة قيد التأسيس، لكن البنك رد علينا أنه ليس لديه تعليمات بهذا الشأن، وأن القصة مرتبطة بتسجيل القائمة بشكل رسمي، وليس مرحلة ما قبل تسجيل القائمة”.

وقال: “نحن مشكلتنا في ما قبل تسجيل القائمة بشكل رسمي، كيف سنأخذ العشرين ألف دولار والتي نحاول جمعها على شكل تبرعات، من أصدقاء الملتقى والمرشحين في قائمته”.

وتابع: “الناس المتنفذة والموجودة في النظام ليست لديها مشكلة”، مستدركاً “إذا اضطررت أن آخذ الـ20 ألف دولار في كيس إلى لجنة الانتخابات فسأفعل ذلك، وإلا ما الحل؟”.

لقراءة مزيد من المقالات عن (ناصر القدوة) اضغطوا على الروابط التالية:

اللجنة المركزية لفتح تفصل ناصر القدوة من عضويتها ومن الحركة (شاهد)

صحيفة: اتصالات بين التيار الإصلاحي وناصر القدوة لقائمة انتخابية موحدة

البردويل: احتمال كبير أن نشاهد ناصر القدوة في قطاع غزة ونرحب به

 

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن