لوجو الوطن اليوم

الأربعاء 10 / أغسطس / 2022

قادة الاتحاد الأوروبي يقررون فرض عقوبات على تركيا

قادة الاتحاد الأوروبي يقررون فرض عقوبات على تركيا
قادة الاتحاد الأوروبي يقررون فرض عقوبات على تركيا

قرر قادة الاتحاد الأوروبي خلال اجتماعهم في بروكسل، الخميس، فرض عقوبات على تركيا بسبب “تصرفاتها غير القانونية والعدوانية” في البحر المتوسط ضد اليونان وقبرص، بحسب ما قالت مصادر دبلوماسية وأوروبية عدة لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال دبلوماسي إن “الإجراءات التي أُقرت ستكون عقوبات فردية، ويمكن اتخاذ إجراءات إضافية إذا واصلت تركيا أعمالها”.

وكان زعماء الاتحاد الأوروبي، أعدوا بياناً للموافقة عليه في قمة الخميس، وينص على فرض الاتحاد عقوبات على المزيد من المواطنين الأتراك والشركات التركية، المسؤولة عن أعمال التنقيب في المياه المتنازع عليها في البحر المتوسط.

وبحسب مسودة البيان، التي اطلعت عليها رويترز، فإن الاتحاد “سيعد قوائم إضافية” للعقوبات المعدة بالفعل منذ 2019 “، وسيعمل على “توسيع نطاقها إذا تطلب الأمر”.

ورحب وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بيون على “تويتر” بـ”تبني المجلس الأوروبي عقوبات في مواجهة الأفعال الأحادية والاستفزازات” من جانب تركيا.

وأوضح دبلوماسي أوروبي لوكالة “فرانس برس” أن “الإجراءات التي أُقرِّت هي عقوبات فردية، وأنه يمكن اتخاذ إجراءات إضافية إذا واصلت تركيا أعمالها”.

وبحسب “فرانس برس” ستوضَع لائحة بالأسماء في الأسابيع المقبلة، وستُعرض على الدول الأعضاء للموافقة عليها، بحسب خلاصات قمّة الدول الـ27 في بروكسل.

كما ستُدرج الأسماء في اللائحة السوداء التي كانت قد وُضِعت في نوفمبر 2019؟ لفرض عقوبات على تركيا على خلفيّة أنشطة التنقيب التي تُجريها في مياه قبرص.

وهي تضمّ مسؤولين اثنين في شركة البترول التركية “تُركِش بيتروليوم كوربوريشن” ممنوعين من الحصول على تأشيرات، وجمّدت أصولهما في الاتّحاد الأوروبّي.

كذلك، أعطى القادة الأوروبيون تفويضاً لوزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل “لكي يُقدم لهم تقريراً في موعد أقصاه مارس 2021 حول تطوّر الوضع”، وأن يقترح، إذا لزم الأمر، توسيعاً للعقوبات لتشمل أسماء شخصيّات أو شركات جديدة، حسب ما قال الدبلوماسي الأوروبي لـ”فرانس برس”. وأضاف: “الفكرة هي تضييق الخناق تدريجياً”.

وقال وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الاثنين الماضي، إن تركيا “أخفقت في المساعدة في حل خلاف مع اليونان وقبرص، العضوين في الاتحاد، على موارد الغاز الطبيعي في شرق المتوسط”، لكنهم تركوا قرار فرض عقوبات على أنقرة لقمة الاتحاد الأوروبي.

واتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاتحاد الأوروبي، الأربعاء، بأنه “لم يتعامل قط بشكل نزيه مع بلاده”، وقال إن أنقرة “لا تشعر بالقلق” حيال أي عقوبات اقتصادية قد يفرضها الاتحاد.

وصرح أردوغان للصحافيين قبيل زيارة لأذربيجان بأن الاتحاد الأوروبي “لم يتعامل قط بنزاهة ولن يفي بوعوده (لتركيا)، لكننا كنا دائماً نتحلى بالصبر، وما زلنا نفعل”.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن