Sunday, September 15, 2019
اخر المستجدات

ليبرمان: لقاء عباس بـ”أولمرت” مُثير للشفقة


ليبرمان: لقاء عباس بـ"أولمرت" مُثير للشفقة

| طباعة | خ+ | خ-

وصف وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت، مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في باريس، بـ”المثير للشفقة”.

وأضاف ليبرمان في تصريح لـ”راديو الجيش”، أنه “من المثير للسخرية أن يُشير أولمرت إلى لقب عباس الأكاديمي”، قائلاً: “من المثير للاهتمام أن أولمرت أشار إليه على أنه دكتور عباس، لكنه لم يذكر موضوع أطروحته لنيل الدكتوراه الذي كان يتعلق بإنكار الهولوكوست (محرقة اليهود)”.

وتابع: أن “إسرائيل الآن لم تكن أقرب إلى السلام مع الفلسطينيين مما كانت عليه عندما تم توقيع اتفاقيات أوسلو، التي أنشأت السلطة الفلسطينية في التسعينيات”.

وزعم ليبرمان، أن “الحقيقة هي أنه خلال السنوات الثماني لإدارة أوباما لم يوافق أبو مازن على المضي قدماً، ولو بمقدار ملليمتر واحد، هذا يعني أنه لا توجد فرصة، 25 عاماً منذ أوسلو، في إطار حل الدولتين، لا توجد فرصة للوصول إلى أي نوع من الحل”.

وكانت زعيمة المعارضة تسيبي ليفني، قد عبّرت عن دعمها لقرار أولمرت في مقابلة الرئيس الفلسطيني، مضيفةً “أنا نفسي ألتقي بالفلسطينيين من وقت لآخر، وسأبذل كل ما في وسعي لإقناعه عباس بمواصلة التعاون الأمني مع إسرائيل.

يُذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، إيهود أولمرت، التقى بالرئيس الفلسطيني محمود عباس في العاصمة الفرنسية باريس، وقال عقب انتهاء اللقاء: إنّ “عباس زعيم سياسي عظيم وأكثر الأشخاص أهمية بالنسبة للتطورات المستقبلية في العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين”.