الثلاثاء 09 / مارس / 2021

ما قصة المصري الذي أضرم النار في نفسه بميدان التحرير؟

ما قصة المصري الذي أضرم النار في نفسه بميدان التحرير؟
ما قصة المصري الذي أضرم النار في نفسه بميدان التحرير؟

أضرم مصري النار في نفسه في ميدان التحرير في القاهرة، أمس، الخميس، قبل أن يتم إنقاذه في احتجاج شخصي نادر ضد الحكومة، بحسب ما قال مصدر أمني لـ (فرانس برس).

والشاب يدعى محمد حسني، وصب البنزين على نفسه، فيما قام رجل آخر برفقته، بتصوير المشهد الذي ينتقد فيه الحكومة المصرية في ميدان التحرير مركز الثورة، التي أطاحت الرئيس المصري المخلوع، حسني مبارك، في 2011.

لكن بعد فترة وجيزة من محاولته إشعال النار في نفسه، قام متفرجون وقوات أمن خاصة بمنعه وأطفأوا ألسنة اللهب الأولى.

وأصيب الرجل بحروق طفيفة ونقل إلى أحد مستشفيات القاهرة.

وصرح مسؤول أمني طلب عدم ذكر اسمه لوكالة (فرانس برس) أن محمد حسني كان أُفرج عنه مؤخرا بتهم جنائية، من دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل. واتهم جماعة الإخوان المسلمين التي تعتبرها السلطات المصرية منظمة “إرهابية”، باستغلال حسني.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن