Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

مسؤول: التنسيق الأمني “الورقة الاخيرة” بيد السلطة لمواجهة الضغوطات


| طباعة | خ+ | خ-

رام الله / الوطن اليوم

قال مسؤول رفيع المستوى من داخل المطبخ السياسي في السلطة الفلسطينية، مساء الجمعة،  ان” التنسيق الامني القائم بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي يعتبر الورقة الاخيرة بيد القيادة الفلسطينية”، معتبرا” بانه مصلحة فلسطينية إسرائيلية لا يمكن الاستغناء عنها”.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه ل” Jوكالة قدس نت للانباء” بان الرئيس ابو مازن لن يقدم على اي خطوة تصعيدية مع الجانب الاسرائيلي في أعقاب اغتيال الوزير زياد ابو عين على يد جندي إسرائيلي، مؤكدا ” ان الحديث الذي دار مؤخراً حول نية السلطة وقف التنسيق الامني ردا على ذلك ” غير صحيح” فهو مصلحة مشتركة ” فلسطينية إسرائيلية”.

وأكد المسؤول ” بان وقف التنسيق الامني مع إسرائيل سيكون قرار خاطئ في ظل التوجه الفلسطيني الى مجلس الامن الدولي لانتزاع اعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام ٦٧، خاصة تجاه الإدارة الأميركية المنحازة لإسرائيل والدول الأوروبية التي تقف الى جانب التوجه الفلسطيني”.

وقلل المسؤول” من اقدام السلطة على أية خطوات ” تصعيدية” مع اسرائيل ردا على اغتيال الوزير ابو عين”.

وفي كواليس المطبخ السياسي الفلسطيني، برزت أصوات من قيادات كبيرة في منظمة التحرير ومركزية حركة فتح بينها اللواء جبريل رجوب ومصطفى البرغوثي الذين طالبا الرئيس الفلسطيني محمود عباس بوقف فوري للتنسيق الامني مع اسرائيل.