Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

ملحم: أزمة كهرباء بغزة ستعود إذا اعتمدنا على المنح فقط


سلطة الطاقة الفلسطينية ظافر ملحم

| طباعة | خ+ | خ-

أكد ظافر ملحم القائم بأعمال سلطة الطاقة الفلسطينية برام الله ، أن آخر الحلول المؤقتة جاءت بعد جهود الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، حيث تم الموافقة من الجانب القطري على تزويد محطة توليد كهرباء غزة بالوقود لتشغيلها لمدة 3 أشهر.

وكان السفير القطري المهندس محمد العمادي، رئيس لجنة إعادة اعمار غزة، قد قال بالأمس أنه اتصل هاتفياً بالمهندس ظافر ملحم، القائم بأعمال وزير سلطة الطاقة برام الله، وأبلغه بتعهد سمو أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بدفع مبلغ 4 مليون دولار شهرياً ولمدة 3 شهور، لدعم قطاع الكهرباء بغزة، للتخفيف العاجل من معاناة أهالي القطاع.

وأضاف محلم في تصريح لإذاعة صوت فلسطين الاثنين ، أنه خلال الأيام القليلة القادمة سيتم توقيع اتفاقية بين حكومة الوفاق الفلسطينية والحكومة التركية، وذلك لتزويد محطة الكهرباء في قطاع غزة بحوالي 15 ألف طن من الوقود الصناعي لتشغيلها، مشيرا الى أنه سيتم الشروع مباشرة بالإجراءات وآلية توريد الوقود التركي بطرق مناسبة يتم بحثها من أجل ايصاله لمحطة توليد كهرباء غزة.

وأشار الى أن رئيس الوزراء رامي الحمد الله أعطى تعليماته بالبدء مباشرة في ضخ الوقود القطري الى قطاع غزة، لتشغيل محطة الكهرباء، مضيفا: “بدءً من اليوم الاثنين يمكن البدء بضخ الوقود”.

ونوه ملحم الى أن الحلول والمنح لا يغني عن الوقود الذي يتم شراؤه من قبل شركة كهرباء غزة، لضمان تشغيل المحطة بعدد ساعات أكثر وبأيام أطول.

وأضاف: “اذا اعتمدنا فقط على تلك الحلول والمنح سنعود الى نفس المربع الأول ونفس الازمة”، داعيا الى تمكين حكومة الوفاق الوطني وسلطة الطاقة برام الله للعمل بحرية في قطاع غزة لحل المشاكل المستقبلية واعادة هيكلة وتنظيم عمل شركة توزيع كهرباء غزة.

وقال ملحم أنه في حال عدم تمكين الحكومة وسلطة الطاقة من العمل بغزة لحل المشاكل، يتوقع عودة نفس المشكلة ان لم تكن أكثر من ذلك.