Wednesday, November 13, 2019
اخر المستجدات

نتنياهو وغانتس يتعهدان باستمرار الاحتلال وتوسيع الاستيطان


نتنياهو وغانتس يتعهدان باستمرار الاحتلال وتوسيع الاستيطان

| طباعة | خ+ | خ-

أطلق زعيم حزب الليكود ورئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، رئيس حزب “كاحول لافان”، بيني غانتس، اليوم الأربعاء، تصريحات رافضة لحل الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني وشددا على تعميق الاحتلال في الضفة الغربية وتوسيع الاستيطان فيها، وذلك خلال جولتين انتخابيتين منفصلتين في مستوطنات في الضفة، وفقا لموقع (يديعوت أحرونوت) الإلكتروني.

وقال غانتس خلال جولة في غور الأردن إنه “لا يوجد وضع يمكننا فيه أن نسمح لأنفسنا بألا تكون الأغوار تحت سيطرتنا الكاملة. ومن خلال تقدير كبير للمستوطنين، علينا أن نطور خططا اقتصادية من أجل تطوير الزراعة والبنية التحتية. وكاحول لافان يرى بغور الأردن جزءا من دولة إسرائيل في أي اتفاق، وهذا السور الواقي الشرقي لدولة إسرائيل”.

وفي رده على سؤال حول الفلسطينيين، قال غانتس إنه “لن نحرك الفلسطينيين من الأغوار”، وزعم أنه “سنمنحهم كافة احتياجاتهم، لكننا سنحارب سرقة الماء ومخالفي القانون”، علما أن إسرائيل، كدولة احتلال، هي التي تسرق الماء والموارد في الضفة.

وقال المرشح الثالث في “كاحول لافان”، عضو الكنيست موشيه يعالون، الذي شارك في الجولة، إن رئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، يتسحاق رابين، “تحدث في خطابه الأخير حول الموضوع الفلسطيني عن سيطرة (إسرائيلية) كاملة في الأغوار. وكل من يفهم في الأمن يدرك أن هذا ما يجب أن يكون. يعيش هنا سكان (يقصد المستوطنين) الذين ينتظرون التطوير، ونحن نعرف أنه توجد هنا أزمة مياه وكهرباء. وقد أهملت دولة إسرائيل الأغوار، ونحن في كاحول لافان نعتزم الاعتناء بذلك. ونحن نتحدث عن خطط حكومية لتحويل الأغوار إلى جنة مزدهرة”.

من جانبه، افتتح نتنياهو متنزها في مستوطنة “أفرات” في الكتلة الاستيطانية “غوش عتصيون” الواقعة جنوب بيت لحم. واعتبر نتنياهو “أننا نرى الماضي ونحب المستقبل. ولن يتم اقتلاع أي مستوطنة وأي مستوطن. لقد انتهى هذا الأمر. وما تفعلونه هنا سيبقى إلى الأبد. وهذه البوابة الجنوبية للقدس”.