الجمعة 26 / فبراير / 2021

نقابة النقل والمواصلات تبحث الدخول في اضرابات احتجاجية

نقابة النقل والمواصلات تبحث الدخول في اضرابات احتجاجية
نقابة النقل والمواصلات تبحث الدخول في اضرابات احتجاجية

خلال اجتماع عقده الاعضاء, بحثت النقابة العامة لعمال النقل في فلسطين خطة لخوض اجراءات تصعيدية بسبب ما اسموه الموقف “السلبي” الذي واجهته النقابة من الوزارة .

وناقش المجتمعون برئاسة رئيس النقابة ناصر يونس خطة لخوض اجراءات تصعيدية لعمال النقل تبدأ بخوض اضرابات جزئية على مستوى الوطن وصولا الى اضرابات عامة تشل قطاع النقل في فلسطين بسبب الموقف “السلبي” الذي واجهته النقابة من وزارة النقل والمواصلات حيث حاولت النقابة التواصل مع وزير النقل والمواصلات نبيل الضميدي من خلال رسائل تم توجيهها له ولم تتلق النقابة اي رد من قبله.

من جانبه استنكر رئيس النقابة العامة ناصر رئيس النقابة العامة لعمال النقل والمواصلات هذا الاسلوب الذي تعامل به الوزارة نقابة النقل والمواصلات حيث ان العلاقة بين الوزارة والنقابة بنيت في عهد الوزراء السابقين على مبدأ الشراكة والحوار بالرغم من ان العديد من الوزراء السابقين كانوا قد تنصلوا من بعض القضايا التي تم الاتفاق معهم عليها.

واضاف يونس ان النقابة ناقشت في اجتماعها برنامجا ممنهجا يقضي باجراءات تصعيدية لعمال النقل تشمل اضرابات جزئية في عدد من المدن الفلسطينية ينتهي باضراب شامل.

يذكر ان النقابة العامة لعمال النقل والمواصلات كانت قد ارسلت رسالة لوزير النقل والمواصلات طلبت منه ايقاف العمل بنظام النقاط على المخالفات البسيطة التي يرتكبها السائقين لحين الاجتماع مع النقابة ومناقشة هذا القرار لكن لم تتلقى النقابة اي رد من قبل الوزير ولا حتى دعوة للجلوس مع النقابيين والتحاور معهم كما كان يفعل الوزراء السابقون.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن