Wednesday, September 18, 2019
اخر المستجدات

هجرة يهود فرنسا إلى إسرائيل تتضاعف 4 مرات


| طباعة | خ+ | خ-

أشارت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية اليوم السبت، إلى ارتفاع نسبة اليهود الذين تركوا فرنسا وقرروا الهجرة إلى إسرائيل، بعد حادثة المتحف اليهودي في بروكسل.

ولفتت الصحيفة إلى أن اليهود الفرنسيين قرروا الهجرة إلى إسرائيل، بعد تعرضهم لما وصفته بأنه “إساءات معادية للسامية ومضايقات من قبل مسلمين”، لذا فضلوا إسرائيل التي “سيؤمن جيشها الحماية لهم”.

وأوضحت الصحيفة أنه على الرغم من أن عدد المهاجرين ضئيل نسبياً وهو 1,407 من أصل 500 ألف يهودي فرنسي، كانوا قد غادروا فرنسا في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي، إلا أن نسبة الهجرة أعلى بأربع مرات من الفترة نفسها في العام الماضي.

وبحسب الصحيفة، فإن بعض الزعماء اليهود يرجعون ارتفاع نسبة الهجرة لعدة عوامل، بما في ذلك “الثقافة اليهودية”، وهشاشة الاقتصاد الفرنسي خاصة بالنسبة لجيل الشباب، الذي يرى فرصاً أكثر إغراء في الاقتصاد الإسرائيلي، بحسب وصفهم.

واعتبر بعض القادة اليهود أن أحد أهم الأسباب هو تزايد الوعي ضد الانتهاكات المعادية للسامية في فرنسا وفي أجزاء أخرى من أوروبا، خاصة بعد نجاح أحزاب اليمين المتطرف في انتخابات البرلمان الأوروبي في مايو (أيار) الماضي.

وبينت الصحيفة أن عدد المهاجرين من اليهود الفرنسيين في العام الماضي بلغ 3.288، في زيادة قدرها 72% عن عام 2012، وللمرة الأولى بعد عام 1948.

ووقعت حادثة إطلاق نار على المتحف اليهودي في بروكسل مخلفة أربعة قتلى، بينهم زوجان إسرائيليان ومتطوعة فرنسية وموظف بلجيكي، فيما أعلن القضاء البلجيكي أنه عمل إرهابي.

وبعد هذه الحادثة شددت السلطات البلجيكية الإجراءات الأمنية حول دور العبادة اليهودية والمدارس والمراكز الثقافية اليهودية.