Tuesday, November 12, 2019
اخر المستجدات

وزير اسرائيلي يدعو إلى “عملية عسكرية واسعة” لمواجهة الانتفاضة الحالية


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / غزة

دعا وزير البناء يوآف غالانط، إلى “عملية واسعة لقوات الأمن” لمواجهة انتفاضة القدس.

وفي مقابلة مع موقع صحيفة “يديعوت أحرونوت”، وردا على سؤال حول ماذا سيفعل إذا كان وزيرا للأمن، قال غالانط “يجب القيام بعملية أخرى واسعة لوقات الأمن، وأنا أعتقد أننا سنصل إلى ذلك”.

وقال أيضا إن “الحرب على الإرهاب يتطلب معركة استخبارية قوية، ودفاعا وهجوما”.

وتابع جنرال الاحتياط غالانط إنه “يعتقد أن هناك صعيدين، الصعيد الإستراتيجي الأعلى الذي يحدد السياسة، وصعيد العمل الميداني.

وأشار في هذا السياق إلى أنه على مستوى “مذا نفعل، وأية قوات، وأية نوعية عمليات، فإن الأمور تدار على أحسن وجه”.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت الحكومة تواجهة الانتفاضة بأفضل طريقة، قال إنه سيفعل ذلك في المجلس الوزاري المصغر.

وردا على سؤال حول ما إذا كان هناك خطا أحمر للقيام بخطوات بعيدة المدى، قال إن ذلك منوط بتقديرات الوضع الجاري. وأضاف أن “واقع إسرائيل يجعلها قريبة جدا من مراكز الأحداث، ما يعني أنه، إلى جانب النواقص الكثيرة، فإن إسرائيل في نهاية المطاف في المواقع المتقدمة للغرب في داخل منطقة معادية”، مضيفا أنه “يوجد أفضليات لذلك، من بينها معرفة أعدائنا، ومتابعتهم، ودراستهم وعرقلتهم في غالبية الحالات”.

وقال غالانط أيضا أن هناك ما يمكن فعله وهناك عمليات مطلوبة، مضيفا “ليس الحديث عن خط أحمر، وإنما عن تقييم وضع جار”.

إلى ذلك، وردا على سؤال وجه له بشأن إقامة خمس مستوطنات جديدة في النقب، بدل الاستثمار في المستوطنات القائمة، قال إن إقامة المستوطنات ليس بديلا، حيث سبق وأن وقع على اتفاقية لبناء 20 ألف وحدة سكنية في بئر السبع، و 30 ألف وحدة سكنية في عسقلان، وأنه سيتم إقامة 4 آلاف وحدة سكنية في “يروحام”، وسيتم التوقيع على اتفاقيات مماثلة في ديمونا.

وقال أيضا: “يعيش في المساحة الواقعة جنوب الخط الذي يربط بئر السعب بغرب قطاع غزة نحو 100 ألف يهودي، علما أن المساحة تساوي نصف مساحة إسرائيل. ويجب إقامة مستوطنات في المنطقة عملا بروح الصهيونية”.