Thursday, September 19, 2019
اخر المستجدات

وزير اسرائيلي يستعد لمقاضاة الرئيس عباس متحججا بصواريخ غزة


| طباعة | خ+ | خ-

ذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” في عددها الصادر اليوم الجمعة، انه في الوقت الذي يهدد فيه الفلسطينيون بتقديم دعاوى قضائية ضد مسؤولين وضباط اسرائيليين لاتهامهم بإرتكاب جرائم حرب امام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، يعمل زعيم حزب البيت اليهودي نفتالي بينت على إعداد رد موجع مقابل ذلك، حسب وصف الصحيفة.

وافادت الصحيفة بأن بينت تشاور مع العديد من الحقوقيين الاسرائيليين والاجانب، الذين لهم باع طويل في القانون الدولي، وانه كوّن فكرة ان هناك سببين لمقاضاة القيادة الفلسطينية كمجرمي حرب، الاول إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على المدنيين الاسرائيليين، والسبب الثاني هو التحريض الذي تقوم به هذه القيادة ضد اسرائيل، وتحويلها الاموال للاسرى في السجون وللمحررين منهم.

وقال بينت “لقد سمعت ان ابو مازن يقول انه سيذهب للجنايات الدولية، وانا اقول له إذهب وستجد هناك العديد من الدعاوى بانتظارك”.

واشارت الصحيفة الى ان بينت بدأ خلال الايام الاخيرة بتشكيل إئتلاف من منظمات ومؤسسات مختلفة، من بينها منظمات عائلات القتلى من الاسرائيليين، من اجل الاعداد لسلسلة من الدعاوى القضائية المحتملة ضد القيادة الفلسطينية وفي مقدمتهم الرئيس محمود عباس.

واضافت الصحيفة ان هذه الدعاوى المحتملة، ستشكل رادعاً في حال قرر الفلسطينيون التوجه لمحكمة الجنايات الدولية، فإنهم سيتلقون سلسلة من الدعاوى ضدهم امام المحكمة نفسها.