الخميس 13 / مايو / 2021

وليد توفيق: “الوضع في لبنان صعب جدًا.. وطن منقسم”

وليد توفيق:
وليد توفيق

قال الفنان اللبناني وليد توفيق في لقاء خاص مع الزميل علي الكشوطي من خلال تليفزيون (اليوم السابع)، إنه يتمني أن ينتهي فيروس كورونا من الحياة وتعود الأمور إلى طبيعتها، وتبقي أسرته والوطن العربي بخير.

ووجه وليد توفيق الشكر لكل المواقع والإذاعات والصحف والقنوات التي احتفلت بعيد ميلاده أمس الخميس، مؤكدًا أن طاقة الحب التي تلقاها تعطيه طاقة للاستمرار وتقديم المزيد، موضحًا أن أحلى أعياد ميلاده هي التي يكون فيها بجوار عائلته.

وأوضح وليد توفيق أنه يحتفل بعيد ميلاده على أنغام أغنية عقبالك يوم ميلادك للعندليب عبد الحليم حافظ، مشيرًا إلي أنه عندما جلس مع الفنان محمد عبد الوهاب قال له: “هو في حد يفرح لما يروح من عمره سنة”، وهي الفلسفة التي لم يكن يدركها ولكنه مع التقدم في العمر أصبحت أغنية أنت عمري للسيدة أم كلثوم هي أكثر ملائمة لعيد ميلاده حيث تقول ابتديت أحب عمري ابتديت أخاف لا العمر يجري”، ولكنها سنة الحياة.

وأضاف وليد توفيق في حواره مع الزميل علي الكشوطي أن احتفالية نقل المومياوات كانت مشرفة وفرحته مقدما المباركة لبده الثاني مصر، وعن الوضع في لبنان قال توفيق إن الوضع في لبنا صعب جدًا، الوطن منقسم إلى جهتين وأصعب شيء على أي بدل هو أن يكون أهله منقسم، مطالبًا الجميع بالتجمع كيد واحدة خاصة أن أزمة البنوك والمرفأ وجائحة كورونا جميعهم مشكلات متتالية يعاني منها للبنان.

واحتفل أمس الخميس، النجم وليد توفيق بعيد ميلاده، حيث إنه من مواليد 8 إبريل، وهو النجم الذي اشتهر بعشقه للفن والغناء منذ طفولته وحفر اسمه حتى أصبح من أهم نجوم الغناء في الوطن العربي، وقدم العديد من الأغانى المتميزة والأفلام السينمائية و خاصة أغنية “أنزل يا جميل فى الساحة” والتى تعتبر أغنية أساسية فى احتفالات أعياد الميلاد فى كل انحاء الوطن العربى.

سافر وليد توفيق من بيروت بصحبة أسرته إلى سوريا، بسبب الحرب الأهلية التى اندلعت فى لبنان عام 1975، وقابل فريد شوقى هناك فى دمشق أثناء تصويره أحد أفلامه، الذى بدوره طلب من صاحب الفندق الذى كان يقيم فيه وقتها، وقام وليد توفيق بالغناء فى قاعة الحفلات ، وبعدها طلب منه الراحل عمر خورشيد أن يحضر للقاهرة للعمل فيها ولبى الدعوة وقتها، وتقاضى أول أجرعن مشاركته بأحد الأفلام 300 جنيه.

شارك في العديد من الأفلام السينمائية منها سمك بلا حسك مع دريد لحام، قمر اليل مع ليلى علوي انا والعذاب وهواك مع صابرين، وداعا للعزوبية، وساعي البريد وفيلم من يطفئ النار مع فريد شوقي وآثار الحكيم ورغدة وإخراج محمد سلمان.

ومن أشهر أغانيه “أبوكي مين يا صبية، بهية، لفيت المداين، ايه العظمة دي كلها، واه واه، تيجي نقسم القمر، محلاها السمرة، غجرية، وحدك حبيبي، أدوب في دباديبو، ياليل، أكبر جرح، لمن هذا الجمال”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن