Wednesday, October 23, 2019
اخر المستجدات

35 برلمانيًا أردنيًا يطالبون بحماية “أسطول الحرية 3”


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم/ وكالات

طالب 35 برلمانيًا أردنيًا، من حكومة بلادهم والمجتمع الدولي، بذل مساعٍ لحماية المشاركين في أسطول الحرية و”منع الصهاينة من الاعتداء على سفينة الحرية، والضغط على المحتلين من أجل وصول السفينة إلى قطاع غزة المحاصر”.

جاء ذلك في مذكرة قدمها البرلمانيون إلى رئاسة مجلس النواب الأردني، اليوم الأحد، واصفين المشاركين في “أسطول الحرية 3″، بأنهم “يقومون بمهمة إنسانية عظيمة، تعبر عن ضمير كل إنسان حي في العالم، من أجل إنهاء الحصار الظالم على أهلنا في قطاع غزة”، وفق ما جاء في المذكرة.

وحمَّل البرلمانيون في مذكرتهم التي تلقت الأناضول نسخة منها، دولة “الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن أي أذى يمكن أن يلحق بالنائبين الأردنيّين السعود والشيخ”. مطالبين هيئة الأمم المتحدة وجميع المنظمات الدولية وحكومات العالم الحر، بالضغط على إسرائيل من أجل إنهاء حصارها البحري على قطاع غزة، والسماح لأسطول الحرية بالدخول إلى شواطئ غزة.

في سياق متصل، طلب رئيس مجلس النواب الأردني “عاطف الطراونة” المجتمع الدولي، بحماية أسطول الحرية الثالث، الذي غادر اليونان أمس الأول، لكسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.

وقال الطراونة، في بيان له، اليوم الأحد، إنه أجرى اتصالاً مع عضوي البرلمان الأردني المشاركين في الأسطول، وهما يحيى السعود “رئيس لجنة فلسطين في البرلمان”، وزكريا الشيخ، وأنه طالب الأسرة الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه القضية الفلسطينية، وعلى وجه الخصوص قطاع غزة المحاصر، والضغط على إسرائيل لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، “بما في ذلك فك الحصار الجائر المفروض على قطاع غزة”.

وطالب المسؤول الأردني في البيان دول العالم، بالعمل على توفير الحماية اللازمة للمشاركين في أسطول الحرية، واصفاً المشاركين فيه بـ”عزل لا يحملون أي سلاح ومهمتهم إنسانية بحتة”.