الأربعاء 04 / أغسطس / 2021

الليكود يقترح على “يمينا: بينيت وزيرًا للجيش وشاكيد للخارجية

الليكود يقترح على
الليكود يقترح على "يمينا: بينيت وزيرًا للجيش وشاكيد للخارجية

كشفت قناة 12 العبرية، مساء اليوم الخميس، عن إحراز تقدم كبير في المحادثات بين الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو، ويمينا بزعامة نفتالي بينيت، من أجل تشكيل حكومة يمينية.

وبحسب القناة، فإن فرق التفاوض من الحزبين بدأت بالفعل التفاوض حول الحقائب والخطوط العامة لعمل الحكومة المقبلة التي ستعتمد حاليًا على موافقة بتسلئيل سموتريتش زعيم حزب الصهيونية الدينية باعتماد هذ الحكومة على القائمة العربية الموحدة بزعامة منصور عباس.

ونقلت عن مصادر، أن الليكود اقترح على يمينا، مناصب وزارية مهمة منها أن يتولى بينيت وزارة الجيش، وشريكته إيليت شاكيد لوزارة الخارجية، وذلك على الرغم من أن يمينا تتطلع أيضًا لتولي وزارة المالية التي يهتم نتنياهو بإبقاء يسرائيل كاتس على رأسها، لذلك المقترح أن تكون شاكيد في الخارجية.

ومن المتوقع أن يحصل يمينا على حقيبة أصغر، ربما تكون الثقافة والراضية، في حين أن حقيبة وزارة القضاء ستكون في أيدي الليكود في حال شكل نتنياهو الحكومة.

وبشأن التناوب على رئاسة الوزراء، تقدر مصادر سياسية أن اقترحاًا بالتناوب في المنصب لن يعرض على بينيت إلا إذا وافق على الالتزام بأن لا يتجه لتشكيل حكومة مع الكتلة الثانية، في حال فشل نتنياهو في مهمته.

وتعقيبًا على التقرير، نفى الليكود وكذلك يمينا تلك التفاصيل.

وبشأن الاتصالات بين يائير لابيد وبينيت، لا يوجد حتى الآن أي تقدم في الاتصالات التي جرت من أجل محاولة تقويض مهمة نتنياهو لتشكيل حكومة، ولم يتم تحديد موعد آخر لعقد اجتماعات بين الطرفين.

ويتوقع خلال الأيام المقبلة أن تلجأ الكتلة اليمينية للضغط على سموتريتش من أجل القبول بطرح الاعتماد على حكومة يشكلها نتنياهو مدعومة من القائمة العربية الموحدة، وكذلك التفكير في إمكانية الضغط على زعيم أمل جديد جدعون ساعر بأن لا يعارض حكومة يقودها نتنياهو.

سيناريوهات تشكيل الحكومة الإسرائيلية ودور “الموحدة” فيها

“نعم لتغيير الحكومة.. لا لانتخابات خامسة” – المظاهرات ضد نتنياهو تتجدد

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook