الأحد 20 / يونيو / 2021

محافظ جنين يكشف تفاصيل ما حدث قرب مقر الاستخبارات العسكرية

محافظ جنين يكشف تفاصيل ما حدث قرب مقر الاستخبارات العسكرية

أكد محافظ جنين اللواء أكرم رجوب أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت النار بشكل مباشر على مقر جهاز الاستخبارات الفلسطيني الواقع في شارع الناصرة في جنين مما أدى إلى استشهاد ثلاثة مواطنين بينهم ضابطان واحد المواطنين من مخيم جنين وإصابة آخر بجروح خطيرة من جهاز الاستخبارات العسكرية الفلسطيني فجر اليوم.

وأضاف رجوب أن قوات خاصة إسرائيلية أطلقت النار على أحد ضباط الحراسة بشكل مباشر الأمر الذي أدى إلى الرد على مصادر النيران واندلاع اشتباك مسلح، نافيا الأنباء التي تم تداولها حول تهديدات إسرائيلية بقصف مقر جهاز الاستخبارات في جنين .

وقال رجوب أن ما حدث سابقة خطيرة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي وهذه ليست المرة الأولى التي يتم إطلاق النار على قوات الأمن الفلسطيني من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدا أنه لم يكن هناك أي تنسيق بين الطرفين حول الدخول الى جنين .

وقال رجوب أن شهود عيان والجانب الإسرائيلي أكد من خلال جهاز الارتباط الفلسطيني وقوع شهيد ثالث وهو الشهيد جميل العموري من مخيم جنين وإصابة آخر من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي .

واستشهاد 3 شبان بينهم أسير محرر، وإصابة آخر بجروح خطيرة برصاص قوات الاحتلال في مدينة جنين

وأوضحت وزارة الصحة الفلسطينية أن الشهداء هم الملازم ادهم ياسر توفيق عليوي (23 عاما)، والنقيب تيسير محمود عثمان عيسة (33 عاما) من جهاز الاستخبارات العسكرية، والأسير المحرر جميل محمود العموري من مخيم جنين وهو احد عناصر سرايا القدس ، كما أصيب محمد سامر منيزل البزور (23 عاما) من جهاز الاستخبارات بجروح حرجة ادخل على أثرها لغرف العمليات في مستشفى جنين الحكومي.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook